منتدى همس الوجود

للبنوتات فقط


    من نعيم الجنان....

    شاطر
    avatar
    noon
    مړٱڦٻہ عٱمہ

    31
    81
    التقييم : 0
    تاريخ التسجيل : 13/04/2010
    المزاجمتضايقه

    من نعيم الجنان....

    مُساهمة من طرف noon في الجمعة أبريل 16, 2010 8:48 am

    من نعيم الجنان

    *مفتاح الجنة شهادة (أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله) والأعمال الصالحة هي أسنان هذا المفتاح.

    *قليل العمل في سبيل الله خير من الدنيا وما فيها وأقل شيء في الجنة خير من الدنيا وما فيها وقالغدوة في سبيل الله أو روحة خير من الدنيا وما فيها وقاب قوس أحدكم وموضع قده خير من الدنيا وما فيها ولو أن امرأة من نساء الجنة اطلعت على أهل السموات والأرض لأضاءت ما بينهما ولملأت ما بينهما ريحاً, ولنصيفها – يعني الخمار – خير من الدنيا وما فيها) أخرجه البخاري في كتاب الرقاق.

    *عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (من آمن بالله ورسوله وأقام الصلاة وصام رمضان فإن حقاً على الله أن يدخله الجنة هاجر في سبيل الله أو جلس في أرضه التي ولد فيها)
    قالوا يا رسول الله أفلا نخبر الناس؟ قال: (إن في الجنة مائة درجة أعدها الله للمجاهدين في سبيله بين كل درجتين كما بين السماء والأرض فإذا سألتم الله فسلوه الفردوس فإنه وسط الجنة وأعلى الجنة وفوقه عرش الرحمن ومنه تفجر – تنفجر – أنهار الجنة) شك أبو عامر.
    أخرجه البخاري.

    *عن عبادة بن الصامت, عن النبي صلى الله عليه وسلم قال )الجنة مائة درجة ما بين كل درجتين مسيرة مائة عام)أخرجه الإمام أحمد, وعن أبي سعيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (الجنة مائة درجة لو أن العالمين اجتمعوا في إحداهن وسعتهم) أخرجه الترمذي في كتابه وصف الجنة.

    *عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلمإن أدنى أهل الجنة منزلة الذي ينظر إلى جناته ونعيمه وخدمه وسرره من مسيرة ألف سنة, وإن أكرمهم على الله من ينظر إلى وجهه غدوة وعشية) أخرجه الإمام أحمد.

    *منازل المتحابين بجلال الله في الجنة:
    عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن المتحابين في الله لترى غرفهم في الجنة كالكوكب الطالع الشرقي أو الغربي فيقال من هؤلاء؟ فيقال هؤلاء المتحابين في الله) أخرجه الإمام أحمد.

    *عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قالوقاب قوس أحدكم أو موضع قدمه خير من الدنيا وما فيها).

    *عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من سره أن يسقيه الله الخمر في الآخرة فليتركه في الدنيا ومن سره أن يكسيه الله الحرير في الآخرة فليتركه في الدنيا, أنهار الجنة تفجر من تحت التلال – أو جبال – المسك ولو كان أدنى أهل الجنة حلية عدلت حليته بحلية أهل الدنيا جميعاً لكانت حلية أدنى أهل الجنة أفضل من حلية أهل الدنيا جميعاً) ذكره الهيثمي في :"موارد الظمآن" الحديث 2622.

    *عن أنس بن مالك قال سئل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن الكوثر فقال: (هو نهر أعطانيه الله في الجنة ترابه مسك ماؤه أبيض من اللبن وأحلى من العسل ترده طيور أعناقها مثل أعناق الجزور) فقال أبو بكر: يا رسول الله إنها لناعمة فقال: (أكلها انعم منها). أخرجه الإمام أحمد والجزور ما يصلح لأن يذبح من الإبل.

    *عن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلمالكوثر نهر في الجنة حافتاه من ذهب والماء يجري على اللؤلؤ, إن ماءه أشد بياضاً من اللبن وأحلى من العسل) أخرجه الإمام أحمد.

    *عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (ما في الجنة شجرة إلا ساقها من ذهب) أخرجه الترمذي //ساقها: أي من الذهب منظرا لا جوهراً.

    *عن ابن عباس قال الظل الممدود شجرة في الجنة على ساق قدر ما يسير الراكب المجد في ظلها مائة عام أي كل نواحيها, قال: فيخرج إليها أهل الجنة , أهل الغرف وغيرهم فيتحدثون في ظلها.قال فيشتهي أحدهم ويذكر لهو الدنيا فيرسل الله ريحاً من الجنة فيحرك تلك الشجرة بكل لهو كان في الدنيا.

    *في تفسير الثعلبي عن أبي الدرداء مرفوعا: (إن في الجنة طيراً أعناقه كأعناق البخت يصطف علي يد ولي الله فيقول أحدها: يا ولي الله رعيت في مروج تحت العرش وشربت من عيون النسيم فكل مني, فلا يزال يفتخر بين يديه حتى يخطر على قلبه أكل أحدها فيخر بين يديه على ألوان مختلفة فيأكل منه ما أراد حتى إذا شبع تجمعت عظام الطائر فصار يرعى في الجنة حيث شاء) فقال عمر: يا نبي الله إنها لناعمة؟ فقال: (أكلها انعم منها)
    غريب من رواية أبي الدرداء وذكره الزبيدي في (إتحاف السادة المتقين).

    *عن عبد الله بن مسعود قال: قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنك لتنظر إلى الطير فتشتهيه فيخر بين يديك مشويا).

    *قال سفيان بن عطاء بن السايب: عن سعيد بن جبير عن ابن عباس في قوله تعالى (ومزاجه من تسنيم) "سورة المطففين" قال: هو أشرف شراب أهل الجنة يشربه المقربون صرفاً ويمزج لأهل اليمين.
    قلت وقد الله عز وجل خمر الجنة بصفات جميلة حسنة ليست في خمور الدنيا فذكر أنها جارية كما قال تعالى: (فيها عين جارية)"سورة الغاشية" وكما قال تعالى:"فيها أنهار من ماء غير آسن وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وأنهار من خمر لذة للشاربين وأنهار من عسل مصفى) "سورة محمد" آسن: المتغير من طول المكث
    فهذه الخمرة أنهار جارية مستمدة من بحار كبار هناك ومن عيون تنبع من تحت كثبان المسك ومما يشاء الله عز وجل وليست بأرجل الرجال في أسوإ الأحوال وذكر أنها لذة للشاربين لا كما توصف به خمرة الدنيا من كراهة المطعم وسوء الفعل في العقل ومغص البطن وصداع الرأس وقد نزهها تعالى عن ذلك في الجنة, فقال تعالى (يطاف عليهم بكأس من معين * بيضاء) أي حسنة المنظر (لذة للشاربين) طيبة الطعم ( لا فيها غول) وهو وجع البطن (ولا هم عنها ينزفون) أي لا تذهب عقولهم...............

    *وقد ذكرنا التفسير عن عبد الله بن عباس:
    أن جماعة من أصحاب الجنة يجتمعون على شرابهم كما يجتمع أهل الدنيا فتمر بهم سحابة فلا يسألون شيئاً إلا أمطرت عليهم حتى إن منهم من يقول أمطرينا كواعب أتراباً فتمطرهم كواعب أتراباً (الكواعب هم الجواري اللاتي تكعبت ثديهن أي جواري في بداية بلوغهن وأترابا على سن واحد).
    وتقدم أنهم يجتمعون عند شجرة طوبى فيذكرون لهو الدنيا –وهو الطرب- فيبعث الله ريحاً من الجنة فتحرك تلك الشجرة بكل لهو كان في الدنيا.

    *ثبت في الصحيحين عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (تبلغ الحلية من المؤمن حيث يبلغ الوضوء).

    *عن أبي سعيد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تلا قوله تعالى{جنات عدن يدخلونها يحلون فيها من أساور من ذهب} فقال)إن عليهم التيجان وإن أدنى لؤلؤة منها لتضيء ما بين المشرق والمغرب)

    *عن أبي هريرة أن أبا أمامة حدثه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثهم –وذكر أهل الجنة- فقال: (إنهم مسورون بالذهب والفضة مكللون بالدر وعليهم أكاليل در وياقوت وعليهم تاج كتاج الملوك شباب جرد مكحلون).

    *قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لو أن رجلاً من الجنة أطلع قيد سواره لطمس ضوءه الشمس كما تطمس الشمس ضوء النجوم) أخرجه الإمام أحمد.

    *عن أبي سعيد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أدنى أهل الجنة منزلة الذي له ثمانون ألف خادم واثنتان وسبعون زوجة تنصب له قبة من لؤلؤ وزبرجد وياقوت كما بين الجابية وصنعاء) أخرجه الترمذي في كتاب صفة الجنة.

    *تقدم في حديث الصور في صفة دخول المؤمنين الجنة قال: (فيدخل الرجل منهم على ثنتين وسبعين زوجة مما ينشئ الله وثنتين من ولد آدم لهما فضل على من يشاء الله تعالى لعبادتهما الله تعالى في الدنيا يدخل على الأولى منهما في غرفة من ياقوتة على سرير من ذهب مكلل باللؤلؤ فيه سبعون درجاً(صوان الملابس) من سندس (رقيق الديباج والديباج خالص الحرير) وإستبرق (سميك الديباج) وإنه ليضع يده بين كتفيها ثم ينظر إلى يده
    من صدرها من وراء ثيابها ولحمها وجلدها وإنه لينظر إلى مخ ساقها كما ينظر أحدكم إلى السلك من الفضة في الياقوت فبينما هو كذلك إذ نودي: إنا قد عرفنا أنك لا تمل ولا تمل, ألا إن لك أزواجاً غيرها فيخرج فيأتيهن واحدة واحدة كلما جاء واحدة قالت: والله ما في الجنة شيء أحسن منك, وما في الجنة شيء أحب إلي منك)
    أخرجه البيهقي في كتاب "البعث والنشور".

    *وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم (وإن له من الحور العين لاثنتين وسبعين زوجة سوى أزواجه من الدنيا وإن الواحدة منهن لتأخذ مقعدها قدر ميل من الأرض) أخرجه الإمام احمد.

    *قال أبو بكر بن أبي الدنيا: حدثنا بشر بن الوليد حدثنا سعيد بن أبزى عن الملك الجوني عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال: لو أن حوراء أخرجت كفها بين السماء والأرض لافتتن الخلائق بحسنها ولو أخرجت نصيفها لكانت الشمس عند حسنها مثل الفتيلة في الشمس لا ضوء لها ولو أخرجت وجهها لأضاء حسنها ما بين السماء والأرض.
    وذكر ابن وهب عن محمد بن كعب القرظي أنه قال:
    والله الذي لا إله إلا هو لو أن امرأة من الحور العين أطلعت سوارها من العرش لأطفأ نور سوارها نور الشمس والقمر فكيف الصورة؟ وما خلق الله شيئاً يلبسه لابس هو أمثل مما عليها من الثياب والحلي.
    وقال أبو هريرة:
    إن في الجنة حوراء يقال لها العيناء إذا مشت مشى حولها سبعون ألف وصيف وهي تقول أين الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر؟ ,أوردهما القرطبي.

    *عن أبي هريرة قيل يا رسول الله: هل يفضي الرجل في الجنة؟ -وفي رواية- هل نفضي إلى نسائنا؟ فقال: (والذي نفسي بيده إن الرجل ليفضي في الغداة الواحدة إلى مائة عذراء) ذكره الطبراني في "المعجم الكبير" وذكره أبو داود الطيالسي في (مسنده).

    *قال تعالى: (إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات كانت لهم جنات الفردوس نزلاً* خالدين فيها لا يبغون عنها حولاً) سورة الكهف آيتان (107-108) أي لا يختارون غيرها بل هم أرغب شيء فيها, وليس يعتريهم فيها ملل ولا ضجر كما قد يسأم أهل الدنيا بعض أحوالهم وإن كانت لذيدة.

    *عن جابر قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم أينام أهل الجنة؟ فقال: (النوم أخو الموت, وإن أهل الجنة لا ينامون).

    *عن صهيب أن رسول الله تلا هذه الآية: {للذين أحسنوا الحسنى وزيادة}سورة يونس آية 26 وقال: (إذا أدخل أهل الجنة الجنة, وأهل النار النار نادى منادٍ: يا أهل الجنة إن لكم عند الله وعداً يريد أن ينجزكموه فيقولون: وما هو؟ ألم تثقل موازيننا وتبيض وجوهنا وتدخلنا الجنة وتزحزحنا عن النار؟ قال: فيكشف لهم
    الحجاب فينظرون إليه, فوالله ما أعطاهم الله شيئاً أحب إليهم من النظر إليه ولا أقر لأعينهم) أخرجه مسلم في كتاب الإيمان

    *عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (أرض الجنة بيضاء عرصتها صخور الكافور وقد أحاط به المسك مثل كثبان الرمل فيها أنهار مطردة فيجتمع فيها أهل الجنة, فيتعارفون فيبعث الله ريح الرحمة فتهيج عليهم ريح المسك فيرجع الرجل إلى زوجته وقد ازداد حسناً وطيباً فتقول له: لقد خرجت من عندي وأنا معجبة بك وأنا الآن بك أشد إعجاباً).

    *عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (أكثروا مسألة الجنة واستعيذوا به من النار فإنهما شافعتان مشفعتان, وإن العبد إذا أكثر مسألة الجنة قالت الجنة: يا رب عبدك هذا سألنيك فأسكنه إياي. وتقول النار: يا رب عبدك هذا الذي استعاذ بك مني فأعذه)



    كل السابق منقول من كتاب "النهاية في الفتن والملاحم" للإمام الحافظ أبي الفداء إسماعيل ابن كثير القرشي الدمشقي.

    جعلني الله وإياكم من أهل الجنة
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    --------------------------------------------------------------------------------
    سؤال: ربما يبدو سؤالي طفوليّاً ، إذا كان شخص يحب شيئاً في هذه الدنيا حبّاً عظيماً ، فهل يحصل عليه في الجنة ؟ كأن يحب الطائرات مثلاً ، فهل يحصل عليها في الجنة ؟ وهل يمكن أن يحصل على مطار أيضاً ؟.
    الجواب: الحمد لله , ليس هذا السؤال طفوليّاً ، بل هو شرعي من عاقل يحسن السؤال ويبحث عن الفائدة وعما يزيد شوقه للجنة وعمله للوصول لها ، وقد سأل بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ما هو من جنس هذا السؤال .
    فعن سليمان بن بريدة عن أبيه أن رجلا سأل النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله هل في الجنة من خيل ؟ قال : إنِ اللهُ أدخلك الجنة فلا تشاء أن تحمل فيها على فرس من ياقوتة حمراء يطير بك في الجنة حيث شئت ، قال : وسأله رجل فقال يا رسول الله هل في الجنة من إبل ؟ قال : فلم يقل له مثل ما قال لصاحبه ، قال : إن يدخلك الله الجنة يكن لك فيها ما اشتهت نفسك ولذت عينك .
    رواه الترمذي ( 2543 ) ، والحديث حسَّنه الشيخ الألباني في " صحيح الترغيب " ( 3 / 522 ) .
    أما عن موضوع سؤالك المعين عمن يحب الطيران والطائرات فقد ورد في جنس هذا النعيم أحاديث صحيحة متنوعة .
    فقد ثبت أن أرواح الشهداء في حواصل طير في الجنة تسرح حيث شاءت رواه مسلم ( 2410 ) .
    وثبت أن جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه يطير في الجنة بجناحين إكراماً من الله عز وجل بدل يديه اللتين قطعتا في غزوة مؤتة .
    فعن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " رأيتُ جعفراً يطير في الجنة مع الملائكة " .
    رواه الترمذي ( 3763 ) ، وصححه الألباني في " صحيح الجامع " ( 3465 ) .
    وعن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان إذا سلم على ابن جعفر قال : السلام عليك يا ابن ذي الجناحين .
    رواه البخاري ( 3506 ) .
    والظاهر أن طيران الإنسان بنفسه أبلغ عند أكثر الناس من طيرانه بواسطة ، وأن طيرانه بالخيل في الجنة كما في الحديث المذكور في أول السؤال أبلغ من الطيران بالطائرات ، وقد جاءت آيات وأحاديث في أن للإنسان في الجنة من النعيم ما تشتهيه نفسه وأبلغ من ذلك .
    كما في قوله الله تعالى : ** يطاف عليهم بصحاف من ذهب وأكواب وفيها ما تشتهيه الأنفس وتلذ الأعين وأنتم فيها خالدون } الزخرف / 71 .
    قال السعدي في تفسير هذه الآية :
    " ما تشتهيه الأنفس " هذا اللفظ جامع يأتي على كل نعيم وفرح وقرة عين وسرور قلب ... على أكمل الوجوه وأفضلها .
    وقوله تعالى : ** جنات عدن يدخلونها تجري من تحتها الأنهار لهم فيها ما يشاؤون كذلك يجزي الله المتقين } النحل / 31 .
    وقوله صلى الله عليه وسلم : قال الله : " أعددت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ، فاقرءوا إن شئتم ** فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين } .
    رواه البخاري ( 3072 ) ومسلم ( 2824 ) .
    فينبغي أن يقرر الإنسان في نفسه كمال الجنة المطلق وكمال سعادة أهلها .
    أما الجزم بأن في الجنة طائرات ومطارات ونحو ذلك مما لم يرد إثباته في النصوص فهذا من علم الغيب الذي يحتاج إلى دليل .
    ونقول كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم : ( إن يدخلك الله الجنة يكن لك فيها ما اشتهت نفسك ولذت عينك )
    نسأل الله أن يعيننا وإياك للعمل بما يقودنا إلى النعيم المقيم في الجنة .
    والله أعلم .منقوووووووووووووووووول









    ادري الموضوع طويل لكنه مفيد
    والله اعلم..
    منقوووووووووول.
    avatar
    ..×همس الوجود×..
    مډۑړۃ ٱڵمڼٺډی
    مډۑړۃ ٱڵمڼٺډی

    3
    53
    التقييم : 0
    تاريخ التسجيل : 02/04/2010

    رد: من نعيم الجنان....

    مُساهمة من طرف ..×همس الوجود×.. في الجمعة أبريل 16, 2010 11:53 am

    آختيO.o°• noon O.o°•سلمت يمنآكـ على مآحملتهـ لنآ

    موضوع عآلي بذوقهـ ,, رفيع بشآنهـ

    كلمآتـ كآنت ,, وسوف تزآل بآلقلبـ ,,

    يــ ع ـطيكـ الــ ع ـآآفيهـ على مآطرحتي لنآآ يـآآلــ غ ـلآآآ ,,

    ولاتحرمينامن جديدكـ ,,,, لآعدمتي ,,, ولآهنتي


    ))..×همس الوجود×..((


    _________________
    avatar
    ‏Ṃ п α к ĕ ә г
    ڼٱێٻۃ ٱڸمډۑړہ
    ڼٱێٻۃ ٱڸمډۑړہ

    12
    33
    التقييم : 0
    تاريخ التسجيل : 10/04/2010
    العمر : 27
    المزاجشسمه

    رد: من نعيم الجنان....

    مُساهمة من طرف ‏Ṃ п α к ĕ ә г في الجمعة أبريل 16, 2010 12:07 pm

    يعطيك العافيه

    موضوعكُ قيم

    جزآك الله خير ولآ حرمك من اجرهـ

    دمتِ بحفظ الرحمن


    _________________
    avatar
    ترانيم أنثى
    بنوته نشيطه

    9
    125
    التقييم : 0
    تاريخ التسجيل : 15/04/2010

    رد: من نعيم الجنان....

    مُساهمة من طرف ترانيم أنثى في الخميس أبريل 22, 2010 4:59 am

    جزاك الله خيرا

    وجعله في موازين حسناتك

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 23, 2018 3:18 am